تكنولوجيا

علماء يكتشفون أحد أسرار مثلث برمودا

اختفاء الطائرات والسفن في أخطر منطقة على وجه الارض مثلث برمودا

يعد مثلث برمودا من الأسرار التي لم يستطيع العلماء حتى الآن معرفتها وحلها، وقد اكتشف عدد من باحثي أعماق البحار، أحد هذة الأسرار المثيرة التي تتعلق بهذا الشأن.

وتشتهر هذه المنطقة الواقعة في بحر سارجاسو بأحداث شاذة، بما في ذلك اختفاء السفن والطائرات. هذه المرة اكتشف العلماء سبب ظهور علامات غريبة على أجسام الكائنات الحية الي تعيش في “المثلث”.

وقال العلماء  أرض مثلث  برمودا تقع بها واحدة من أعمق النقاط على هذا الكوكب، خندق بورتوريكو، والذي  يزيد عمقه عن 9000 متر – وضوء الشمس لا يخترقه، لكن الحيوانات الغريبة لا تزال تعيش هناك

وقال الباحثون إنه على عمق ثلاثة آلاف متر تعيش أسماك القرش البرازيلية المضيئة – وهي حيوانات مفترسة صغيرة لا يتجاوز طول جسمها 60 سنتيمترا و يطلق البريطانيون على أسماك القرش اسم ” كوكيكتر شارك”، وسبب تسميتها بهذا الإسم بسبب الشكل الغريب للدغات التي يتركها القرش على أجسام الكائنات البحرية ، والتي هي سبب ظهور العلامات الغريبة التي تظهر على أجساد الكائنات في مثلث برمودا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى